شاهد برس

مطعم صيني يقدم أطباق معكرونة تسببت بإدمان الزبائن عليها حتى جاءت الشرطه

شاهد برس/متابعات منوعة/ ألقت الشرطة الصينيىة القبض على مالك مطعم بعد اكتشافهم أنه كان يقدم للزبائن معكرونة مضافاً إليها مخدر الأفيون، بهدف إجبارهم على طلبها باستمرار، وهو الأمر الذي اعترف به صاحب المطعم.

وقد نشر موقع "odditycentral" اليوم السبت 11 سبتمبر/أيلول 2021، إن الشرطة الصينية ألقت القبض على صاحب مطعم بمقاطعة جيانغسو الصينية، بعد ورود معلومات تفيد بأن المطعم ربما يستخدم مكونات غير قانونية لجعل طعامه أكثر شهية، وليصيب زبائنه بإدمان لأطباقه.
ووفقاً لما جاء في اعترافات صاحب المطعم، الذي يُدعى "لي"، فقد أُضيف مسحوق قشر الخشخاش المخدر (الأفيون) إلى أطباق المعكرونة، وذلك في أواخر شهر أغسطس/آب من هذا العام.
وانفضح أمر المطعم بعد تداول مقاطع فيديو تحذيرية من مطاعم مشبوهة تضع الأفيون في أطباقها لجعلها أكثر شهية، وتساءل أحد مُشاهدي تلك المقاطع عما إذا كان مطعمه المفضل يفعل الأمر نفسه، ثم تقدم هذا الزبون ببلاغ للشرطة بعدما ازدادت شكوكه.
ثم تبيَّن للشرطة أن مالك المطعم الذي يتردد عليه صاحب البلاغ المجهول يضيف أيضاً الأفيون إلى أطباق المعكرونة، لجعلها تُسبب الإدمان حرفياً، ومن ثم تزداد أرباحه.
وقد أظهرت نتائج فحص عينات من أطباق المعكرونة احتواءها على مستويات عالية من مواد "البابافيرين" و"الناركوتين" ومركبات أخرى غير عادية، وبعد تعميق التحقيقات تم ضبط كميات كبيرة من زيت الفلفل الحار، يحتوي على مواد مشتقة من الأفيون.
وفي بيان للشرطة الصينية أعلنت أنها وجدت أيضاً زيت الفلفل الحار مخلوطاً بمسحوق قشر الخشخاش "الأفيون"، ما يجعل طعمه أفضل إلى حد كبير، لكن هذا الطعام يمكن أن يسبب الإدمان ويشكل خطراً على الصحة على المدى الطويل.
وبرَّر مالك المطعم فعلته بأنها الطريقة الوحيدة لتعويض الخسارة التي تسبب بها تفشي جائحة كوفيد-19، بعدما فقد معظم زبائنه خلال فترة الإغلاق.
حيث زاد الإقبال على المطعم بسرعة، وشهدت أرباحه اليومية ارتفاعاً بمقدار الثلث، ولكن لسوء حظه اشتُبه فيه بأنه يُنتج ويبيع أغذية سامة وضارة، وهو الآن وراء القضبان.

شاهد برس

شاهد برس



الأكثر قراءة