شاهد برس

"تسيير رحلات سياحية على حافة الفضاء" تعرف على الشركة المنفذة والسعر والمدة الزمنية

شاهد برس/متابعات منوعة/ أعلنت صحيفة The Times البريطانية الإثنين 11 أكتوبر/تشرين الأول 2021 أن رحلات المناطيد التجارية التي تقدم جولات سياحية من أطراف الفضاء ستصبح حقيقة واقعة قريباً.

إذ بدأت شركة World View في تلقي حجوزات الرحلات الجوية إلى الحدود الخارجية للغلاف الجوي، التي من المتوقع أن تبدأ في غضون ثلاث سنوات. وسيحلّق السائحون على ارتفاع 100 ألف قدم (حوالي 305 أمتار) لساعات.
الرحلة التي تكلف 50 ألف دولار ليست رخيصة، لكن World View تزعم أن رحلاتها ستكون أكثر لطفاً على الجسم والمحفظة والكوكب من بعض البدائل التي تقترب من السوق. فالسياح الذين يركبون الصواريخ يختبرون ستة أضعاف قوة الجاذبية عند الإقلاع، لكن زبائن World View سينطلقون بانسيابية وهدوء في كبسولة مضغوطة. وكل رحلة ستستمر لمدة تصل إلى 12 ساعة، ويتوفر في الكبسولة طعام وحانة وكاميرات وتلسكوبات.
كما أعلنت شركة World View أنها ستفتتح أول ميناء فضائي لها بالقرب من غراند كانيون عام 2024 وستُتبعه بالمزيد في أهرامات الجيزة والحيد المرجاني العظيم وسيرينغيتي في كينيا وسور الصين العظيم، وسيتمكن السائحون من استكشاف هذه الأماكن من أعلى.
وقال الرئيس التنفيذي لشركة World View، ريان هارتمان إنه يأمل أن يعود السائحون إلى الأرض وهم يحملون تقديراً أكبر لعجائبها.
وأضاف هارتمان: "أعرف أن مبلغ 50 ألف دولار مبلغ كبير، لكنه بداية، وهو مُحتَمل أكثر بكثير من أي شيء آخر. فالكثير من الناس محرومون من السياحة الفضائية بسبب المتطلبات البدنية مثل ربط نفسك بصاروخ والشعور بستة أضعاف قوة الجاذبية".
وتواجه شركة World View منافسة في سباق مناطيد الفضاء: حيث تخطط شركة أمريكية أخرى، Space Perspective، لإطلاق رحلات إلى الستراتوسفير بحلول عام 2024، بتكلفة 125 ألف دولار للرحلة.
يشار إلى أنه في وقت سابق انطلقت في ولاية فلوريدا الأمريكية سفينة تابعة لشركة "سبيس إكس" المملوكة لإيلون ماسك تحمل مليارديراً في مجال التجارة الإلكترونية وثلاثة مواطنين أقل ثراءً اختارهم لمشاركته في أول رحلة سياحية في التاريخ تصل إلى المدار حول الأرض بطاقم من المدنيين بالكامل.
الرحلة التي تقل المجموعة التي تتألف من أربعة من هواة السفر للفضاء، بقيادة الأمريكي جاريد إيزاكمان مؤسس شركة التجارة الإلكترونية "شفت فور بيتمنس" ورئيسها التنفيذي، انطلقت من مركز كنيدي الفضائي في كيب كنافيرال بولاية فلوريدا.
هذه هي الرحلة السياحية الأولى للفضاء بالنسبة لـ"سبيس إكس" المملوكة لإيلون ماسك، وتمثل قفزة تحقق له السبق على المنافسين الذين يقدمون أيضاً رحلات على سفن تحملها الصواريخ للعملاء الأثرياء الراغبين في دفع المال مقابل الاستمتاع والمفاخرة بالقيام برحلات للفضاء.
قدم إيزاكمان مبلغاً ضخماً لإيلون ماسك رفيقه على قائمة المليارديرات ومالك "سبيس إكس" كي يقوم بالرحلة مع زملائه الثلاثة في الطاقم، وقدرت مجلة تايم ثمن التذكرة لجميع المقاعد الأربعة بمبلغ 200 مليون دولار.//المصدر: عربي بوست

شاهد برس

شاهد برس